Tuesday, August 11, 2015

دورة الشر و الفساد



إن الشر و الفساد له دورة يدور فيها يوزع فيها الأضرار علي كل من يمر بهم و لا يزال يتنقل حتي يصل إلي صاحبه فيصيبه ..
و هذه الدورة لا تعفي أحدا ..
كلنا في نفس السفينة .
و الذي يخرق السفينة أو يحاول أن يسرق منها لوحا أو مسمارا سيكون نصيبه الغرق مع الباقين .لن يقول أفلت بنصيبي  من مجتمع المغفلين..فحقيقة الأمر أنه أول هؤلاء المغفلين و أكثرهم غباء .و إنه لن يفلت .
و إنما أذكي الكل  هو الصادق المستقيم الفاضل الأمين.
.................

كتاب / نار تحت الرماد
د / مصطفي محمود
ص74
اللوحة للفنان جاسيك يركا

................